Saturday, January 26, 2008

حكيم الثورة.. وداعاً

غادرت أيها الحكيم فسقط المطر على غزة
..
سيحملك الرفاق في يوم من الأيام لتكمل نومك الذي ابتدأ اليوم في اللد
حيث أحببت دائماً ان تكون
..

5 comments:

watan said...

بكته السماء ... لم نستحق يوما دموعها ... لكنه يستحق

ورحل أخر عملاق .... رحل؟؟؟؟؟!!!


ماذا ابقوا لك يا وطني .. اتكون السماء تبكيك معه ؟!!

والان بعد ان توفي سيتذكر الناس فجأة كم كنت رائعا .. وسيتذكرون كم كنت نقيا .. كم كانت فلسطين تحبك وكم كنت تحبها

اعذرنا لم نجد يوما سوى الرثاء
وامامك تصبح الكلمات قيدا اخر

سألتزم الصمت اذا !!!!!

واحد فاضي said...

الناس لن ينسوك أحببتهم فأحبوك

صمتا صمتا

الحلونجي اسماعيل said...

ثوروا فلن تخسروا سوى القيد والخيمة... حكيم الثورة ..وداعا

بشار مرقص said...

حقاً انه صمت ..
صمت غريب يخنقني ..
يخنقني ..
فل نلونه اذاً ..
فلنلونه بالصمود
صمت ملون .. هو وداعك يا اجمل رفيق ..

المدونة رائعة ...
________________
بشار مرقص
www.zmaan.blopgspot.com

deja vu said...

ذكرتني كلماتك هذه بالرائع تميم البرغوثي

تحياتي لك وله